كلمة ترحيبية

مرحبا أعزائي الزوار  في رحاب هذا الفضاء الحميمي، الذي رتبت صفحاته بمجهودات ذاتية وخاصة بهدف التواصل معكم ، والوقوف عند انطباعاتكم ورغباتكم.

ومثل كل المواقع الشخصية فقد ارتأيت أن يضم معلومات عن صاحبه، إضافة إلى جملة من الشهادات والأقوال المعرفة بالكاتب، ثم بعض المختارات من المؤلفات المنشورة.

ففي مجال الشعر يجد القارئ نصوصا من مختلف الدواوين الصادرة في أزمنة مختلفة، وفي مجال المسرح مشاهد من المسرحيات المنشورة وكذلك بعض المقالات والبحوث

فمرحبا مرة أخرى وأهلا وسهلا بما تكتبونه من تعليقات وتساؤلات ونقد.